منتدى السرايا
<html dir="rtl">

<head>
<meta http-equiv="Content-Type" content="text/html; charset=windows-1256">
<title>صفحة جديدة 1</title>
</head>

<body>

أهلا وسهلا
<br>
الحمد لله رب العالمين
<br>

للتسجيل معنا
<br>

<a href="http://www.sarayya.fi5.us/vb/" >
<b>
اضغط هنا
</b>

</a>


<br>
<a href="http://www.sarayya.fi5.us/vb/" >

<img border="0" src="http://www.sarayya.com/users/3111/13/89/05/album/userno10.gif" width="100" height="40">

</a>



</body>

</html>

منتدى السرايا


إسلامية - من يرد الله به خيراً يفقهه في الدين.
 
الرئيسيةرئيسية الموقعمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ثمــن السيــادة ... ترك الوسادة ...

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
manar_islam
الأعضاء المتميزين
الأعضاء المتميزين
avatar

عدد المساهمات : 378
السٌّمعَة : 25
العمر : 27
الموقع : * اللهم أسكنا الجنــة *

مُساهمةموضوع: ثمــن السيــادة ... ترك الوسادة ...   السبت مارس 27, 2010 9:20 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


الســ عليكـم ورحمة الله وبركاته ـــلام



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط](( ثمن السيادة..ترك الوسادة ))[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



انظرو إلى أمير المؤمنين عمر بن الخطاب "رضي الله عنه" الذي كان تحت

عينيه خطان أسودان من الدموع .. كان يقوم الليل ويوقظ أهله ويقول:

* وأمر أهلك بالصلاة واصطبر عليها *

قام من الليل يوما فقرأ أية فسقط مغشياً عليه .. أتعلم ما هذه الآية .. ؟

يقول الله عز وجل :

" إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ لَوَاقِعٌ * مَا لَهُ مِنْ دَافِعٍ"

قرأها فسقط وظلوا يعودونه شهراً لا يعرفون ما به.

بالله يعودونه شهراً بسبب أية تقرأها على الأقل مرة كل شهر ..

معـــذرة أخي لم تستو القلوب.. انه عمر بن الخطاب.

وهذا ابن مسعود

كانت إذا هدأت العيون يسمع له دويا كدوي النحل وهو يصلى بالليل

حقا لم يستو القلوب

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]عجيب أمركم يا أنس [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

كان أنس بن مالك يقسم الليل ثلاثاً ..

انس يصلى الثلث الأول ثم يوقظ زوجته فتصلى الثلث الثاني،

ثم توقظ الزوجة ابنتها الوحيدة لتقيم الثلث الثالث يقولون:

فلما توفيت الزوجة قسم الليل بينه وبين ابنته فكان يصلى

نصف الليل وتصلى هي النصف الآخر، ثم توفى انس

فحرصت ابنته أن تصلى الليل كله.

مساكين نحن .. أين يبوتنا من هذه البيوت المؤمنة ؟

عجيب حقاً أمركم يا أنس ..

اللهم اجعل بيوتنا كهذا البيت المؤمن.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] من جـــد وجـــد [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


قيام الليل له عشاقه .. انهم وفقهم الله لطاعة ولحبه ..

نماذج تحيى القلوب بذكرهم ..

يقول أحدهم: كابدت قيام الليل سنة واستمتعت به عشرين سنة ..

كلمات كانت وليدة حالات مجرية .. فهي صادقة خرجت من قلوب مؤمنة ..

سنة كاملة جد وتعب ومعاناة ..

ولكن في النهاية: عشرون سنة استمتاع وفرح وسرور

حقا من وجد .. ومن اجتهد ليس كمن رقد ..

وكما يقول أحد الصالحين:

" واعلم أن ثمن السيادة ترك الوسادة "

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] من هو المحروم؟ [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

هناك الكثير من المفاهيم التي يفهمها الناس فهما خاطئاً

ويوضح لنا ذلك الحسن بن على"رضي الله عنه" حينما قال:

إذا لم تقدر على قيام الليل وعلى صيام النهار

فاعلم انك محروم وقد كثُرت ذنوبك


هذا هو المعنى الحقيقي لهذه الكلمة "المحروم"

* محروم أنت يا من لم تستطع القيام.

* محروم أنت يا من لم تستطع الصيام.

* محروم أنت يا من لم تعرف ربك.

دروب كثيرة تؤدى إلى هلاك الإنسان وكلها ناشئة منك

نعم منك فذنوبكِ كثيرة

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] أفلا تصلون إلا الصلوات الخمس ..؟؟؟ [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


كان للحسن البصري جارية فباعها لأناس وجاء عليها أول ليل

عندهم فقامت وقالت: يا أهل، الدار الصلاة الصلاة قوموا صلوا

فقالوا: أطلع الفجر؟

فقالت: أفلا تصلون إلا الصلوات الخمسة

فقالوا: نعم

فرجعت لسيدها الأول - الحسن البصري

وقالت: يا مولاي، ردني لقد بعتني لقوم لا يصلون إلا الصلوات الخمس.

كأننا نقرأ قصة خيالية لا تمت للواقع بصلة

لقد أصبح واقعنا مختلفا اختلافاً كبيراً عما كان عليه أسلافنا

أَمة تقول هذه الكلام ترى لو كانت موجودة بيننا الآن ماذا كانت ستقول؟؟؟


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]اشتياق إلى الليل [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

يقول الفضيل بن عياض: إذا غربت الشمس فرحت بالظلام

كي ينام الناس، فاخلو بالله عز وجل.

شعور عظيم لا يخرج إلا من قلب رجل عاش هذا الشعور

وما أحلاها من لحظات ليخلو كل حبيب بحبيبه

منا من يتعجب .. يقول كيف يحب الظلام؟

انه اشتياق أهل الليل إلى ليلهم ليناجوا محبوبهم

هناك خلوة ومناجاة ووداعاً لهذه الحياة !

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]لم يكن جذعاً يا بنى ..[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


كان المنصور بن المعتمد يقيم الليل كل يوم على سطح بيته

فلما مات قال ابن جاره لأمه: أين الجذع الذي كان على سطح

المنصور بن المعتمد يا أماه؟ فقالت: يا بنى، لم يكن جذعاً،

إنه المنصور ولقد مات فلن ترى الجذع مرة أخرى يا بنى!

أخشى أن يكون حالك مع هذه المؤريقات هو معنى الشفاه

والعجب بكلام عجيب.

.. لا يولد الإنسان العظيم ما بين يوم وليلة ..

لابد له من مقدمات.

فهيا كن جذعاً

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] آه على حالنا ... [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

دخل رجل على أحد التابعين وهو يبكى فأشفق عليه

وقال: مالك تبكى؟ اوجع يؤلمك؟

قال: أشد

فقال الرجل: نعى إليك بعض أهلك؟

قال: أشد

فقال الرجل: أفقدت أموالك؟

قال: أشد

فقال الرجل متعجبا: وما أشد من ذلك؟

قال: نمت البارحة ونسيت أن أقوم الليل

آه على حالنا نحن أننا إذا بكينا بدلاً من الدموع دما كان هينا

اذرف دموع الندم على أوقات ضعيف وحرمان قد انتهكت

وأعلن الحداد فالليل يئن


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] لم تقض نهمك ولن تقضيه [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

يقول أحد التابعين: منذ أربعين سنة ما حزنت على شيء

كحزني على طلوع الفجر وكيف لا يحزن وهو ليس في هذا الوجود

قلبه يسيح في السماء وبأذان الفجر إعلان أننا ما زلنا في الأرض

نعيش كأهل الأرض

ويقول أحدهم: أني أبدأ الصلاة بالليل يهولني طوله

فيطلع على الفجر وما قضيت نهمي من قيام الليل.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] أشـــد لذة .. [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

يقول أحد التابعين:

أهل قيام الليل شفى ليلهم أشد لذة من أهل اللهو في لهوهم

من ظن أن بحديثه الحلو مع زوجته أن هذه هي اللذة فهو مخطئ،

ومن ظن أن المكالمات التليفونية (تشاتنج) وأنها هي اللذة المطلوبة

فهو مخطئ ، ومن ظن أن اللذة في مشاهدة التلفزيون فقد أخطأ.

أن اللذة الحقيقية هي لذة القلب والروح ولن تجد لذتهم

إلا في الليل ومناجاة الحبيب

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] الحمـــد لله [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



أنى أرى أثر السعادة عليكم الآن أشعر بذلك منكم من يصدقني قلبه

ولكن لسانه لا يستطيع أن يبوح بذلك فهو حريص على الخفاء

وأني أسألكم الدعاء في هذه الأوقات ..

أحب أن أقول أن وراء هذه الأعمال قلوب تدبرت القرآن فعلمت

وعملت، جعلني الله تعالى وإياكم منهم.

اللهم آميــن آميــن آميــن



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Shieka
الأعضاء الجدد
الأعضاء الجدد
avatar

عدد المساهمات : 325
السٌّمعَة : 15

مُساهمةموضوع: رد: ثمــن السيــادة ... ترك الوسادة ...   الإثنين مارس 29, 2010 7:22 pm




بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه


بارك الله فيك

سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Wanted
الجندي المجهول
الجندي المجهول
avatar

عدد المساهمات : 1635
السٌّمعَة : 19
الموقع : Wanted.com

مُساهمةموضوع: رد: ثمــن السيــادة ... ترك الوسادة ...   الثلاثاء مارس 30, 2010 7:37 pm




جزاك الله خيرا\


موضوعك رائع ومفيد جدا


ربنا ما يحرمنا من مواضيعك أبدا





[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ثمــن السيــادة ... ترك الوسادة ...
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى السرايا :: ۩۞۩₪ المنتدى الاسلامي ₪۩۞۩ :: مواضيع إسلامية عامة-
انتقل الى: